13 ديسمبر 2017

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

أول تعليق من ترامب على اعترافات مستشاره السابق

أول تعليق من ترامب على اعترافات مستشاره السابق

واشنطن ( الزمان التركية ) – علق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على الاعترافات التي أدلى بها مستشاره السابق للأمن القومي مايكل فلين خلال التحقيقات القائمة بشأن تورط مسؤولين بارزين في علاقات مع السلطات الروسية.

وفي تغريدة على حسابه الرسمي بتويتر أوضح ترامب أن فلين اضطر إلى الاستقاله بسبب كذبه على نائب الرئيس ومكتب التحقيقات الفيدرالي فقط.

وخلال إجابته عن اسئلة الصحفيين يوم أمس، السبت، شدد ترامب على هذا الأمر مؤكدًا على عدم وجود أي اتفاق سري مع روسيا.

وكانت المخابرات الأمريكية قد زعمت أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتن تدخل لضمان فوز ترامب بانتخابات الرئاسة الأمريكية العام الماضي وهو الأمر الذي كذّبته كل من السلطات الأمريكية والروسية.

وفي هذا الإطار يجري الرئيس السابق لمكتب التحقيقات الفيدرالي والمحقق الخاص المكلف من قبل وزارة العدل الأمريكية للتحقيق في مزاعم تدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية روبرت مولر تحقيقات في هذا الصدد.

وفي يوم الجمعة الماضي قرر مايكل فلين التعاون مع التحقيقات الرسمية، حيث أعترف أنه كذب على مكتب التحقيقات الفيدرالي بشان علاقاته مع السفير الروسي لدى واشنطن والسلطات التركية.

منصب لمدة 24 يومًا

واضطر فلين الذي قام ترامب بتعيينه مستشارًا أمنيًا له بعد توليه منصب الرئيس الأمريكي إلى تقديم استقالته بعد 24 يوما فقط من شغله المنصب، حيث تبين أن فلين استقال من منصبه بسبب تقديمه معلومات خاطئة إلى نائب الرئيس مايك بينس وعدد من المسؤولين الآخرين بشان محتوى اللقاءات التي أجراها مع السفير الروسي لدى واشنطن سيرجي كسلياك أثناء الحملة الانتخابية لترامب.

وتبين أن فلين بحث خلال لقائه مع كسلياك العقوبات الأمريكية على روسيا ومحاولته إخفاء هذا الأمر.

ويُعد فلين أبرز مسؤول أمريكي امتثل أمام القضاء إلى الآن ضمن التحقيقات القائمة على خلفية مزاعم التدخل الروسي.

وفي إفادته للنيابة العامة أوضح فلين أن مسؤولاً بارزًا من فريق ترامب، رفض الإفصاح عن اسمه، أعطاه تعليمات بإقامة علاقات مع الحكومات الأجنبية.

هذا وتزعم وسائل الإعلام الأمريكية أن المسؤول البارز الذي أشار إليه فلين في إفادته هو مستشار ترامب وصهره جاريد كوشنر.

 

مقالات ذات صله