13 ديسمبر 2017

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

هذا ما بقي لـ”أردوغان” من تاجر الذهب الإيراني

هذا ما بقي لـ”أردوغان” من تاجر الذهب الإيراني

أنقرة (الزمان التركية) – انتقل إلى ملكية السلطات التركية الفرس الإنجليزي “خالي” المملوك سابقًا لرجل الأعمال التركي الإيراني الأصل رضا ضراب، والذي حقق أرباحًا بقيمة 1.4 مليون ليرة خلال 3 سنوات وذلك في إطار حملة مصادرة نيابة إسطنبول لممتلكات ضراب في تركيا.

وبات فرس المراهنات الملقب بـ”خالي” الذي يتم الاعتناء به في حلبة ولي أفندي ملكاً للسلطات التركية وذلك ضمن قرار نيابة إسطنبول بمصادرة ممتلكات ضراب وأقاربه في إطار تحقيقات التجسس القائمة بحق ضراب.

وسيتمكن الفرس من المشاركة في المسابقات، غير أن العائد  سيتم إيداعه في حساب ضراب المصادر من قبل السلطات التركية.

ويحاكم حاليًا رجل الأعمال الإيراني الأصل رضا ضراب في قضية خرق العقوبات الدولية على إيران بمدينة نيويورك مع متهمين آخرين.

وعلى الصعيد الآخر تبين أن رضا ضراب الذي أصدرت نيابة إسطنبول قرارًا بمصاردة ممتلكاته بعد إدلائه باعترافات خلال القضية القائمة في الولايات المتحدة أخلي سابقًا أكبر شركاته في تركيا ألا وهى رويال هولدنج فور اعتقاله في أمريكا عام 2016.

وكان ضراب قد اعترف أن أردوغان صدّق وأصدر التعليمات لإجراء التعاملات البنكية التي ساهمت في خرق العقوبات الأمريكية على إيران مشيرا إلى تلقي وزير الاقتصاد آنذاك ظفر شاغليان رشاوى بقيمة 45 مليون دولار. وأضاف ضراب أن رئيس بنك الشعب التركي السابق سليمان أسلان تلقى رشاوى باستمرار.

 

 

مقالات ذات صله