15 ديسمبر 2017

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

أردوغان: الفائز من يتحالف معنا والخاسر من يعادينا

أردوغان: الفائز من يتحالف معنا والخاسر من يعادينا

أنقرة (الزمان التركية) – ألقى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان كلمة خلال مؤتمر لحزب العدالة والتنمية الحاكم الذي يترأسه، ارجع فيها سبب الاضطرابات التي تشهدها المنطقة إلى “السياسات المنافقة” التي تتبعها الدول الغربية، قائلا: “الفائز من يتحالف معنا والخاسر من يعادينا“.

وأكد أردوغان أنهم مدوا يدهم بإخلاص لكل من تعامل معهم بصدق، مرجعا سبب الأزمات الحالية في سوريا والعراق إلى التعامل بنفاق تجاه تركيا وشعوب المنطقة، زاعمًا تحالف الدول الغربية مع التنظيمات الإرهابية.

وأضاف أردوغان أن بلاده ما كانت لتتجاهل الظلم القائم في سوريا والعراق، مفيدا أن البعض قد يتحالف مع الظالمين من أجل مصالحهم اليومية غير أن هذا الأمر لا يسري على تركيا.

وفي تعليق منه على قضية رجل الأعمال التركي الإيراني الأصل رضا ضراب القائمة في الولايات المتحدة زعم أردوغان أن الغرب يعمل على تشويه سمعتهم لأنهم لم يخضعوا لهم، كما هاجم أردوغان حركة الخدمة في كلمته، مدعيًا أن القوى الكبرى تسعى لتحقيق النتيجة التي عجزوا عن تحقيقها داخل تركيا بمكائد وسيناريوهات من على بعد آلاف الكيلومترات.

ووصف أردوغان المعارضة الأم التي يتزعمها رئيس حزب الشعب الجمهوري كمال كليجدار أوغلو بـ”الخيانة الأم”.

يُذكر أن ضراب الذي بحاكم حاليًا في نيويورك بتهمة خرق العقوبات على إيران وتبييض الأموال الإيرانية، اعترف أن أردوغان هو من أصدر بنفسه التعليمات بتسهيل التعاملات البنكية لخرق العقوبات الدولية على إيران من خلال استغلال النظام المالي الأمريكي.

 

مقالات ذات صله