13 ديسمبر 2017

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

نيويورك تايمز: أغرب 5 اعترافات أدلى بها الإيراني “ضراب” للمحكمة الأمريكية

نيويورك تايمز: أغرب 5 اعترافات أدلى بها الإيراني “ضراب” للمحكمة الأمريكية

أنقرة (الزمان التركية) – تناول مراسل صحيفة (نيويورك تايمز) الأمريكية بنيامين ويسر أغرب خمسة اعترافات أدلى بها رجل الأعمال الإيراني الأصل رضا ضراب في قضية خرق العقوبات على إيران، حتى الآن في ظل مواصلة الصحافة الأمريكية متابعة القضية عن كثب.

ويواصل رضا ضراب الإدلاء بإفادته بالمحاكمة القائمة في نيويورك، بعد اعترافه بالجرائم الموجهة إليه ضمن الدعوى القضائية التي يُحاكم فيها نائب رئيس بنك “هالك” (الشعب) التركي الرسمي السابق محمد هاكان أتيلا بتهمة خرق العقوبات الأمريكية عبر استغلال النظام المالي الأمريكي.

من جانبه تناول “ويسر” أغرب 5 اعترافات أدلى بها ضراب إلى الآن وذلك عبر حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي، حيث نشر ويسر تغريدات ذكر خلالها أغرب الإفادات التي أدلى بها ضراب إلى الآن بالنسبة له.

لماذا كذب على مكتب التحقيقات الفيدرالي؟

ذكر ويسر أن رضا ضراب أوضح في إفادته المتعلقة بكذبه على مكتب التحقيقات الفيدرالي أنه كان يجهل ما يواجهه ويعيش حالة من الصدمة بعد رحلة طويلة، مما أصابه بالخوف ومنعه من ذكر الحقيقة.

لماذا أدلى باعترافات؟

وفيما يتعلق بسبب قبوله التعاون مع النيابة العامة الأمريكية، أفاد ضراب أن التعاون كان أسرع الطرق للخروج من السجن.

كيف تعرف على تشاغلايان؟

فيما يخص كيفية تعرفه على وزير التجارة التركي السابق ظفر تشاغلايان، أوضح ضراب أن تشاغلايان كان يتوجه إلى محل الأسماك الذي يرتاده ضراب وعائلته، وأنه تعرف عليه هناك.

مليار ماذا؟

وفيما يتعلق بالنقود التي سحبها من بنك الشعب التركي، ذكر ضراب أن حجم السحب بلغ بضعة مليارات، وفي إجابته عن سؤال القاضي ريتشارد بيرمان عن عملة المليارات، أفاد ضراب أن عملة السحب كانت اليورو.

لماذا طلب سليمان أصلان رشوة؟

وفي إجابته عن سبب مطالبة رئيس بنك الشعب التركي السابق سليمان أصلان بنسبة من الأرباح، أشار ضراب إلى أن الأمر كان خطرا جدا وأن أصلان كان قلقا من الأمر ورغب في ضمان مستقبله.

 

مقالات ذات صله