23 سبتمبر 2020

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

لهذا يجب عليك أن تتناول الطعام ببطء أكثر..

لهذا يجب عليك أن تتناول الطعام ببطء أكثر..
zaman

 

هيروشيما (زمان التركية) ــ قال بحث أولي في اليابان إن تناول الطعام ببطء يمكن أن يجعلك أقلّ عرضة للبدانة أو تطوير متلازمة التمثيل الغذائي.

وأرجع الأطباء ذلك إلى أن تناول الطعام بسرعة قد يسبب تقلبات في نسبة السكر في الدم، والتي يمكن أن تؤدي إلى مقاومة الأنسولين.

ومتلازمة الأيض هي مزيج من الاضطرابات التي تضاعف خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري والسكتة الدماغية.

وتظهر متلازمة الأيض عندما يكون لدى شخص أيٌ من عوامل الخطر الثلاثة التي تشمل السمنة في منطقة البطن، وارتفاع السكر في الدم، وارتفاع ضغط الدم، وارتفاع الدهون الثلاثية.

ووفقا للبحث الذي قدم في الدورات العلمية للجمعية الأمريكية للقلب لعام 2017، فتناول الطعام ببطء أكثر يمكن أن يحافظ على صحة الجسم.

وقام فريق من جامعة هيروشيما في اليابان بتقييم 642 رجلا و441 امرأة يبلغ متوسط ​​أعمارهم 51.2 سنة، ولم يكن يعاني أي منهم من متلازمة الأيض في عام 2008.

تم تقسيم المشاركين إلى ثلاث فئات على أساس سرعة اعتيادهم على تناول الأكل: بطيئة، طبيعية أو سريعة.

وبعد خمس سنوات، أعاد الباحثون تقييم المشاركين.

ووجد الباحثون أن من يأكلون سريعا كانوا أكثر عرضة بنسبة 11.6 في المائة لتطور متلازمة التمثيل الغذائي مقارنة بـ 6.5 في المائة لدى من يأكلون بشكل طبيعي، بينما من يأكلون بشكل بطيئ فخطر إصابتهم بمتلازمة التمثيل الغذائي لا يتعدى 2.3 في المائة.

ووجد الباحثون أيضا أن تناول الطعام بسرعة كان مرتبطا بزيادة الوزن، وزيادة الخصر وارتفاع مستوى السكر في الدم.

وأوضحت الدراسة أن أخذ الوقت لمضغ الطعام وتناوله ببطء يسمح للعقل بتلقي إشارات امتلاء الأمعاء، وبالتالي تقل الرغبة في تناول الطعام.

وقال معد الدراسة تاكايوكي ياماجي وأستاذ أمراض القلب في جامعة هيروشيما في اليابان: “قد يكون تناول الطعام ببطء أكثر وتغير نمط الحياة عاملاً مساعدًا في منع متلازمة التمثيل الغذائي”.

وأضاف “عندما يأكل الناس بسرعة لا يميلون إلى الشعور بالشبع وهم أكثر عرضة للإفراط في تناول الطعام. ويسبب تناول الطعام السريع تقلبات أكبر في الجلوكوز، مما قد يؤدي إلى مقاومة الأنسولين”.

 

 

Attakallum2

مقالات ذات صله

Nile Center