16 أكتوبر 2019

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

أردوغان: أي مساس بالقدس هو مساس بإسطنبول

أردوغان: أي مساس بالقدس هو مساس بإسطنبول
gazeteciler

 (زمان التركية)ــ شدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على عدم السماح بإقامة ما أسماها “دولة إرهاب” بشمال سوريا في إشارة منه إلى طموح الأكراد في إعلان إقليم كردي يتمتع بحكم ذاتي.

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها بمؤتمر لحزب “العدالة والتنمية” أمس السبت.

وتسيطر وحدات من حزب الاتحاد الديمقراطي تتلقي دعمًا من واشنطن على مناطق في شمال سوريا من بينها عفرين التي أعلن الرئيس التركي سابقا قرب انطلاق معركة فيها ضد العناصر الكردية. وتعتبر أنقرة “الاتحاد الديموقراطي” امتدادًا لحزب العمال الكردستاني المصنف في تركيا كمنظمة إرهابية.

ومن جهة أخري شدد أردوغان على “دعم أنقرة الكامل لحقوق الشعب الفلسطيني العادلة والمشروعة”.

وقال الرئيس التركي “لن نتخلى عن الدفاع عن حقوق الفلسطينيين والقدس فهذا ما تريده إسرائيل”، وأضاف “لن نسمح بإقامة دولة إرهاب شمال سوريا لأن الولايات المتحدة الأميركية لديها حسابات أخرى”.

واستطرد “لن نبقى مكتوفي الأيدي إزاء تقسيم العراق على أسس مذهبية وعرقية”، وتابع “لن نبقى مكتوفي الأيدي أمام مواقف الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي (ناتو) الباردة أو أية قوى أخرى حيال بلدنا وشعبنا”.

وقال أردوغان “على الرغم من أن المجتمعات التي في سوريا والعراق والقدس تعيش خارج الحدود التركية إلا أنها في القلوب لذلك ستعتبر بلادي أن أي يد تمتد للنيل من القدس وكأنها تمتد للنيل من إسطنبول”.

وتابع أردوغان مخاطبًا الرئيس الأميركي بالقول “يا ترامب ألم ترى ما تقوم به إسرائيل؟! هذا ليس إلا تطبيقًا للمفهوم الإنجيلي والصهيوني ولا يمكن توضيحه بشكل آخر كما أن أميركا تغض الطرف عن تلك الممارسات الإسرائيلية”.

 

kanun

مقالات ذات صله