17 أغسطس 2018

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم
tekellum1

أردوغان يطبق هذا القانون الإيراني في تركيا!

أردوغان يطبق هذا القانون الإيراني في تركيا!
gazeteciler

أنقرة ( الزمان التركية )– في مقالها بصحيفة (بيرجون) التركية، أشارت نفشين مينجو التي عملت مراسلة للتلفزيون التركي في إيران لمدة طويلة، إلى تشابه المرسوم الأخير للنظام التركي والذي يحصن أطرافًا من الملاحقة القضائية، مع نظام مدني في إيران يرفع المسؤولية الجنائية عن أفراد تابعين للسلطة.
وكانت السلطات التركية أصدرت مؤخرًا قانونًا بموجب حالة الطوارئ نص على عدم وجود مسائلة قانونية أو عقابية أو إدارية ضد الأشخاص المدنيين المشاركين في “صد” محاولة انقلاب 15 يوليو/ تموز وما يتبعها من أحداث.
وأوضحت مينجو في مقالها أن المرسوم المشار إليه يتشابه مع نظام مدني لا يحمل أفراداً منتمين إلى النظام مسؤولية جنائية.
وأوضحت أنه في إيران يعجز القاطنون في ضواحي طهران والفقراء عن الالتحاق بالجامعة، وفي حال التحاقهم لا يحصلون على فرص عمل، وقالت “هؤلاء الشباب يتم تحويلهم إلى تنظيمات داخل مساجد الأحياء ومنحهم عصي وبعض النقود ودراجة نارية رخيصة، فيصبحون حراسا للنظام وبالعصي الممنوحة لهم يسكتون المعارضين دون أي مسائلة قانونية”.
وأفادت مينجو في مقالها أيضا أن هؤلاء الشباب يتوجهون إلى أحياء شمال طهران الراقية الفاخرة ويتسلطون على النساء والرجال الدارسين في الجامعات، مشيرة إلى أنه في غالبية الأحيان تقتصر حياة وعالم هؤلاء الشباب على وجهة نظر الأئمة التي يستمعون إليهم في خطب الجمعة وما يشاهدونه في أحيائهم.
وذكّرت “مينجو” بتحذير ميرال أكشينار، الملقبة بالمرأة الحديدية، من احتمالية أن تشهد تركيا حرباً أهلية في حال تطبيق المرسوم، بينما لجأ حزب الشعب الجمهوري المعارض إلى المحكمة الدستورية لإلغائه.
كما شبهت نفشين مينجو أن النظام القائم في تركيا بنظام “الشبيحة” في سوريا.

tekellum2

مقالات ذات صله