4 يوليو 2020

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

ألمانيا تتهم أردوغان بالتدخل في قضية مراسل صحيفة دويتشة فيلة

ألمانيا تتهم أردوغان بالتدخل في قضية مراسل صحيفة دويتشة فيلة
zaman

برلين (الزمان التركية ): وصفت وزارة الداخلية الألمانية تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشأن مراسل صحيفة دويتشة فيلة المعتقل دنيز يوجال بأنها تدخل في الشؤون القانونية.

ولاقت تصريحات أردوغان بشأن مراسل صحيفة دويتشة فيلة المعتقل دنيز يوجال التي أدلى بها مساء يوم الخميس الماضي خلال بث مباشر على قناة TGRT أصداء كبيرة في ألمانيا.

وكان أردوغان قد ذكر خلال تلك التصريحات أنه لن يسلم ألمانيا مراسل الصحيفة طوال فترة بقائه في الحكم.

وخلال إجابته على سؤال بشأن العلاقات المستقبلية بين تركيا وأوروبا قال أردوغان : ستكون المعاملة بالمثل مفيدا أن من سيسقط منهم في يد تركيا سيحظى بالمعاملة نفسها على حد تعبيره.

وفيما يتعلق بمزاعم انتماء يوجال إلى تنظيم العمال الكردستاني الإرهابي أوضح أردوغان أنهم يمتلكون صورا تثبت هذا واصفا إياه بالعميل الإرهابي.

وعلى صعيد آخر أجاب السياسيون الألمان على إعلان أردوغان عدم تسليمه يوجال المعتقل في سجن سيليفري إلى ألمانيا، حيث وصف مستشار وزارة الداخلية الألمانية جونتر كرينجس تصريحات الرئيس التركي بأنه أظهر الوجه الحقيقي في استقلالية القضاء التركي في مسالة الدعوى بحق يوجال.

ومن جانبه صرّح رئيس الحزب الديمقراطي الحر الألماني كرستيان ليندر في تصريحاته لصحيفة بيلد أن أردوغان قضى على الشكوك الأخيرة حول عدم كون تركيا دولة قانون وعدم ملاءمتها للترشيح لعضوية الاتحاد الأوروبي.

وأشار كرينجس أيضا إلى أن تصريحات أردوغان هذه هى اعتراف منه بأن القضاء في تركيا ليس له الكلمة الأخيرة في القضايا.

هذا وأكد وزير عدل ولاية بافاريا ونفرايد بوسباك أن مبادئ دولة القانون هي مبدأ أساسي بين دول الاتحاد الأوروبي وأن مخالفتها علانية هو أمر لا يمكن قبوله مفيدا أن أردوغان بهذا التصريحيفقد مصداقيته أمام الرأي العام.

تجدر الإشارة إلى أن أردوغان اتهم مراسل صحيفة دويتشة فيلةدنيز يوجال الذي اعتقل في تركيا بالتخابر مما تسبب ذلك في توتر العلاقات الثنائية بين تركيا وألمانيا.

على جانب آخر قامت السلطات الألمانية بحظر تجمعات مسؤولين أتراك في ألمانيا كما اتهمت بعض الأئمة الموجودين في البلاد بالتخابر ضد الجالية التركية وخاصة محبي حركة الخدمة.

Attakallum2

مقالات ذات صله

Attakallum