18 أغسطس 2018

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم
tekellum1

تصريحات رئيس الأركان التركي حول بحر إيجه تثير مخاوف اليونان!

تصريحات رئيس الأركان التركي حول بحر إيجه تثير مخاوف اليونان!
gazeteciler

إيجة (زمان التركية)ــ أكد رئيس الأركان التركي خلوصي أكار، أنّ بلاده عازمة على حماية حقوقها ومصالحها طبقًا للقانون والمعاهدات الدولية في جميع البحار التركية.

وقال إنّ جيش بلاده يمتلك القوة الكافية لتنفيذ عملية “غصن الزيتون” في شمال سوريا، وفرض الرقابة على منطقة بحر إيجة في آن واحد.

جاء ذلك في إطار تفقده، لثلاث مناطق حساسة جنوبي وغربي البلاد، على متن طائرة عسكرية، برفقة قائد القوات البرية يشار غولار، والبحرية عدنان أوزبال، والجوية كوتشوك أق يوز.

وكانت المحطة الأولى لأكار، والقادة العسكريين، المناطق الجنوبية للبلاد، حيث اطلع على سير عملية غصن الزيتون في منطقة عفرين، شمالي سوريا.

بعدها انتقل أكار، مع القادة الثلاث إلى منطقة إيجة غربي البلاد، حيث تفقد أنشطة حماية المجال الجوي التركي لمنطقتي شرقي المتوسط وبحر إيجة.

المحطة الثالثة لأكار، مع القادة العسكريين، كانت في ولاية إزمير، حيث زار مركز عمليات الرصد والتنسيق البحرية، إلى جانب تفقده لقيادة الجيش في منطقة إيجة.

وشدد قائد الأركان على أن تركيا تبذل كافة الجهود من أجل أن يكون بحر إيجة منطقة سلام وصداقة وتعاون.

من جانبها قالت وسائل إعلام يونانية أن تصريحات رئيس الأركان “سببت القلق في اليونان”.

وقالت صحيفة Kathimerini  اليونانية في خبرها الذي يحمل عنوان رئيس الأركان التركي هدد اليونان” أن اليونان تابعت بقلق تصريحات أكار.

وقالت مواقع إخبارية أخرى أن تصريحات أكار هذه بمثابة صب الزيت على النار في العلاقات التركية اليونانية مؤكدة أن الأتراك يواصلون تصريحاتهم الاستفزازية والتحريضي ضد اليونان.

يُذكر أنه في 28 يناير/كانون الثاني الماضي، منعت قوات خفر السواحل التركية، وزير الدفاع اليوناني بانوس كامينوس، من الاقتراب بزورق عسكري من جزر “كارداك” الصخرية التركية في بحر إيجة.

وقالت الداخلية التركية، في بيان، إن كامينوس، أراد الاقتراب من منطقة “كارداك” لوضع إكليل من الزهور، لكن قوات خفر السواحل التركية منعته من ذلك، وغادر المياه الإقليمية التركية بعد التحذيرات، دون حدوث أي توتر.

 

tekellum2

مقالات ذات صله