20 يوليو 2019

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

تركيا تستورد اللحوم من روسيا مقابل الطماطم!

تركيا تستورد اللحوم من روسيا مقابل الطماطم!
gazeteciler

أنقرة (زمان التركية) – وقعت تركيا وروسيا اتفاقًا جديدًا بين فيما يخص تجارة المنتجات الغذائية.

ورفعت تركيا حصة روسيا من صادرات الطماطم من 50 ألف طن إلى 100 ألف طن، وفي المقابل ستستورد تركيا 5 آلاف طن من اللحوم بدون جمارك. ومن المتوقع رفع هذه النسبة لاحقا.

وعلى الرغم من أن الاتفاق المبرم يظهر وكأنه يعود بالنفع على منتجي البلدين غير أن الطرف الرابح من هذا الاتفاق هي روسيا، إذ أن روسيا بحاجة إلى واردات الطماطم بينما تركيا ليست بحالة لواردات اللحوم.

وكانت وسائل الإعلام قد تناولت خلال الفترة السابقة أنباء عن بحث تركيا عن أسواق لتصدير 25 ألف طن من اللحوم تقبع داخل المخازن.

وقبيل حادثة إسقاط تركيا مقاتلة روسية على الحدود السورية في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2015، كانت صادرات تركيا من الطماطم إلى روسيا تبلع 300 ألف طن.

وعقب أزمة المقاتلة توقفت الصادرات التركية من الطماطم إلى روسيا بعد حظر السلطات الروسية استيراد 24 منتجا من بينهم الطماطم.

وفي ختام مفاوضات استمرت لعامين سمحت السلطات الروسية باستيراد 50 الف طن من الطماطم من تركيا اعتبارا من الأول من ديسمبر/ كانون الأول عام 2017.

وصرح وزير الزراعة الروسي، ديميتري باتروشيف، أن تجارة المنتجات الزراعية بين البلدين ارتفعت خلال عام 2018 بنسبة 7 في المئة لتصل إلى 3 مليار دولار.

وخلال عام 2018 بلغت واردات المنتجات الزراعية الروسية إلى تركيا 1.9 مليار دولار، حيث أوضح باتروشيف أن واردات القمح إلى تركيا ارتفعت بنسبة 201 في المئة خلال عام 2018 لتسجل 930 مليون دولار.

هذا وأكد باتروشيف أن تركيا من أكثر المستهلكين للقمح الروسي مفيدا أن واردات القمح إلى تركيا ارتفعت خلال عام 2018 بواقع 40 في المئة لتصل إلى 930 مليون دولار.

ويأتي قرار تركيا باستيراد اللحوم من روسيا مقابل زيادة حصتها من الطماطم، رغم أن هناك معلومات تفيد بوجود فائض في اللحوم لدى تركيا وأن الحكومة تبحث تصديره.

وكانت جريدة “دُنيا” التركية، نشرت الشهر الماضي خبرًا مفاده أن هيئة اللحوم والألبان التركية تخطط لتصدير فوائض وارداتها من اللحوم -وتقدر بـ 20 ألف طن- والألبان إلى كل من سوريا والعراق وقطر وإيران في حال جاءت نتائج الدراسات التي تجريها على تلك الأسواق إيجابيه.

ويشير الخبر إلى أن هناك فائضًا كبيرا في مخزون اللحوم والألبان المستوردة في تركيا، بدأت تمثل عبءًا كبيرًا على مخازن هيئة اللحوم والألبان في تركيا، لافتة إلى أن الأشخاص والهيئات الراغبة في بيع الماشية الحية للهيئة يقدم لها مواعيد أقربها في فبراير/ شباط 2019، بسبب امتلاء المخازن باللحوم والألبان المستوردة.

 

kanun

مقالات ذات صله