20 سبتمبر 2019

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

امرأة تركية تصرخ بوجه المسؤولين: أنا وأبنائي جوعانين

امرأة تركية تصرخ بوجه المسؤولين: أنا وأبنائي جوعانين
gazeteciler

توكات (زمان التركية) – في انعكاس جديد لمعدلات البطالة المتفاقمة في تركيا، تقدم 9 آلاف و217 مواطنا تركيا من أجل شغل 1500 وظيفة في مدينة توكات في شمال تركيا.

وخلال سحب أوراق القرعة صرخت امرأة تركية في وجه المسؤولين: “أنا وأبنائي جوعانين”.

وكانت مؤسسة العمل التركية قد أعلنت عن وجود 1500 فرصة عمل مؤقتة لمدة 6 أشهر ضمن برنامج العمل لمصلحة المجتمع، إلا أنها تلقت 9 آلاف و217 طلبًا من مواطنين يبحثون عن فرص عمل.

ومع الارتفاع الكبير لعدد الطلبات المقدمة لمؤسسة العمل التركية، أجريت قرعة في قاعة مؤتمرات قصر ثقافة أتاتورك يوم 26 يونيو/ حزيران، بمشاركة الآلاف من المرشحين لشغل تلك الوظائف.

وأوضح بعض المواطنين أن هناك فسادًا في سحب القرعة، قائلين: “فلتخجلوا، سأقاضيكم أمام المحكمة. إن ما تفعلونه هو انعدام للتربية والأخلاق”.

أما المرأة التي أثارت موجة كبيرة من الجدل، فقد توجهت إلى طاولة لجنة سحب أوراق القرعة، وقالت: “أنا وأبنائي جوعانون، أريد خبزًا”.

وفي تلك الأثناء حاول بعض المسؤولين إسكات المرأة، فردت عليهم قائلة بغضب: “لماذا أصمت؟ هل لمست كلماتي ضميركم؟”.

وأضافت: “لقد ذهبت إلى مؤسسة العمل أكثر من مرة، وقدمت طلبات، وكانت الإجابة: لا، وذهب لوالي المدينة، وقال لي: لا”، وعلى الفور قامت قوات الأمن بإخراجها من القاعة.

وبحسب البيانات المعلنة من قبل هيئة الإحصاء التركية فقد بلغت الزيادة في معدلات البطالة في تركيا خلال شهر أكتوبر/ تشرين الماضي نسبة 1.3%، ليصل إجمالي معدلات البطالة 11.6%.

وسجلت صفوف البطالة زيادة في أعداد العاطلين عن العمل في الفترة العمرية بداية من 15 عامة وأكبر، بنحو 501 ألفًا من العاطلين، ليصل إجمالي العاطلين عن العمل 3 ملايين و788 ألف عاطلًا عن العمل.

 

 

 

kanun

مقالات ذات صله