24 يونيو 2019

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

أوروبا ترفض لجوء عائلة سورية أطلقت أسم أردوغان على توأمها الثلاثي

أوروبا ترفض لجوء عائلة سورية أطلقت أسم أردوغان على توأمها الثلاثي
gazeteciler

 مرسين (زمان التركية) – رفضت أوروبا طلب لجوء تقدمت به عائلة سورية أطلقت على توأمهم الثلاثي أسماء رجب طيب أردوغان وأمنية وسمية.

وقبل أربع سنوات رزق الزوجان أحمد ودلال بتوأمهم الثلاثي بمدينة مرسين التركية التي لجأوا إليها قبل خمس سنوات هربا من المواجهات بمدينة حلب السورية.

وأطلق الزوجان اسم رجب طيب أردوغان على أحد التوائم الثلاثة بينما أطلقوا اسمي أمينة، قرينة أردوغان، وسمية، نجلة أردوغان، على الطفلتين الأخرتين. وسجلت العائلة أسماء أبنائهم هذه في بطاقة الهوية.

في حديثه مع وكالة سبوتنيك الروسية أوضح الأب ويدعى أحمد أنه أطلق هذه الأسماء على أبنائه كي لا يتم إجباره وعائلته على مغادرة تركيا يوما ما.

وأضاف الأب أنه تقدم بطلب لجوء إلى أوروبا نتيجة لمواجهته صعوبة في كسب لقمة العيش وعجزه عن العمل بسبب الآلام التي يعاني منها في قدمه، مشيرا إلى رفض طلب اللجوء الذي تقدم به بسبب أسماء أبنائه.

وواصل الأب حديثه قائلا: “لم أستسلم. عاودت التقدم بطلب اللجوء عدة مرات لكن لم يفلح الأمر. صدمت للقرار، فعلى الرغم من تقديمي تقريرا طبيا يثبت معاناتي من إعاقة لم يتم قبول طلب اللجوء. في الأوضاع العادية تقبل الدول الأوروبية السوريين الذين يعانون من إعاقات ولديهم أطفال صغار في السن، لكن سبب رفض طلبي على الرغم من تقديمي التقرير الطبي هو تسمية أبنائي برجب طيب أردوغان وأمينة وسمية”.

ذكر الأب أيضا أنه سعى لتغيير أسماء أبنائه لدخول أوروبا، غير أن الأمر لم يتم، مفيدا أنه تقدم بطلب إلى إدارة الهجرة في مرسين لتغيير أسماء أبنائه لكنهم أبلغوه أنه ليس بإمكانه تغيير أسماء أبنائه.

هذا وأشار الأب أيضا إلى تقدمه بطلب للدائرة الثالثة لمحكمة مرسين لتغيير أسماء أبنائهم غير أن المحكمة أيضا رفضت الطلب مرجعة سبب الرفض إلى أنه لا يحمل الجنسية التركية مما لا يخوله للتقدم بطلب كهذا.

 

kanun

مقالات ذات صله