10 ديسمبر 2019

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

حليف أردوغان: أيها الصليبيون سنغرقكم في دمائكم!

حليف أردوغان: أيها الصليبيون سنغرقكم في دمائكم!
gazeteciler

إزمير (زمان التركية) – قال دولت بهجلي زعيم الحزب القومي أمام حشد جماهيري: “أيها الصليبيون نحن هنا ننتظركم، فإذا هاجمتم أراضينا سنغرقكم بدمائكم”، في إشارة منه إلى الهجوم الإرهابي الذي شهدته نيوزيلندا يوم الجمعة الماضي.

جاء ذلك في لقاء جماهيري نظمه حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا بالتعاون مع حليفه الانتخابي حزب الحركة القومية بمدينة إزمير غرب تركيا.

وراح نحو 50 شخصًا ضحية للهجوم الإرهابي في نيوزيلندا، بينهم مهاجرون عرب.

وأضاف دولت بهجلي: “ذلك الإرهابي الهمجي قام بقتل إخواننا المسلمين بدم باردة، ولذا لا بد من بقاء تركيا حائطا أمام آمال هؤلاء الصليبيين”، مشددا على أن الانتخابات المحلية التي ستشهدها تركيا في نهاية هذا الشهر يحمل أهمية كبيرة من هذه الزاوية، على حد تعبيره.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، عرض مشاهدًا من مجزرة المسجدين التي شهدتها نيوزيلندا خلال لقائه الجماهيري بمدينة تكيرداغ الذي يأتي ضمن أنشطة دعم الحزب الحاكم في الانتخابات المحلية المقرر عقدها في 31 من الشهر الجاري.
وقال أردوغان في ذلك اللقاء: “نحن لا نريد عودة الصراع بين الهلال والصليب لكن إذا أردتم فنحن مستعدون لفعل اللازم”.

وكان حساب “نبض تركيا” على تويتر اعتبر في تغريدة نشرها أن الإرهابي الذي هاجم المسجدين في نيوزيلندا نشر بيانا على “مقاس رغبة أردوغان” تماما.. حيث هاجم في بيانه “الإسلام” عامة و”القومية التركية” خاصة! والإسلام يمثله حزب أردوغان والقومية التركية يمثلها حليفه حزب الحركة القومية!!”، على حد تعبيره.

وفي سياق آخر، قال أردوغان خلال كلمته في اللقاء الجماهري المشترك مع الحزب القومي في إزمير إن حزبه سيفوز ببلدية إزمير هذه المرة، ليحقق أمنية “كمال أتاتورك” وهو إيصال إزمير وجميع مدن تركيا إلى مستوى الدول المتقدمة، مشيرا إلى أن الحزب الشعب الجمهوري المعارض لم يحقق هذه الأمنية رغم أنه يدعي أنه وارث أتاتورك، على حد تعبيره.

كما زعم أردوغان أن مرشح حزب الشعب الجمهوري في مدينة إزمير تونج صوير تم ترشيحه بعد موافقة القيادة العليا لحزب العمال الكردستاني في منطقة قنديل شمال العراق، على حد زعمه.

kanun

مقالات ذات صله