17 يوليو 2019

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

خطوة جديدة من جول بعد الهزيمة المدوية لحزب أردوغان

خطوة جديدة من جول بعد الهزيمة المدوية لحزب أردوغان
gazeteciler

إسطنبول (زمان التركية) – بالتزامن من الصفعة التي تعرض لها حزب العدالة والتنمية ورئيسه رجب طيب أردوغان، بسبب الخسارة الكاسحة التي تعرض لها مرشح الحزب بن علي يلدريم أمام مرشح حزب الشعب الجمهوري أكرم إمام أوغلو، بدأت كواليس السياسة التركية تشتعل بأنباء تأسيس الحزب الجديد المنشق عن أردوغان.

فقد أثار فهمي كورو، الكاتب الصحفي المخضرم المقرب من دوائر القرار السياسي في العاصمة أنقرة ورئيس الجمهورية السابق عبد الله جول، الادعاءات المتعلقة بتأسيس حزب جديد بالتعاون بين جول ووزير الاقتصاد السابق علي باباجان، بالتزامن من خسارة حزب أردوغان المدوية في انتخابات إسطنبول المحلية.

قال فهمي كورو في تصريحات لموقع “T24” الإخباري التركي: “ستشهد الفترة المقبلة تشكيلاً جديدًا يشمل عبد الله جول”، مشيرًا إلى أن وزير الاقتصاد السابق علي باباجان سيكون على رأس “الحزب” الجديد.

وفي تعليقه على نتائج الانتخابات التي خسرها حزب العدالة والتنمية، قال كورو: “الخاسر ليس حزب العدالة والتنمية وحده، وإنما حزب الحركة القومية معه أيضًا”.

يشار إلى أن جول أثار العديد من علامات الاستفهام باستخدامه مصطلح “إن شاء الله كل شيء سيكون جميلًا”، الذي استخدمه حزب الشعب الجمهوري في حملته الانتخابية لدعم مرشحه أكرم إمام أوغلو في انتخابات رئاسة بلدية إسطنبول.

يذكر أن إمام أوغلو فاز ببلدية إسطنبول مرشحا عن حزب الشعب الجمهوري المعارض في انتخابات المحليات التي جرت في 31 مارس/ آذار المنصرم، على حساب مرشح حزب العدالة والتنمية الحاكم، ورئيس الوزراء السابق بن علي يلدريم، لكن اللجنة العليا للانتخابات قررت إعادة التصويت في إسطنبول في ٢٣ يونيو، بعد طعون تقدم بها حزب العدالة والتنمية بحجة وقوع مخالفات تصويتية كبيرة، ليفوز إمام أوغلو مجددا وبفارق كبير يصل إلى نحو 800 ألف صوت بالأمس، ملحقا هزيمة مدوية بالحزب الحاكم.

 

 

kanun

مقالات ذات صله