26 يناير 2020

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

موقع مقرب لداود أوغلو: لم يبق داعم واحد للنظام الرئاسي

موقع مقرب لداود أوغلو: لم يبق داعم واحد للنظام الرئاسي
gazeteciler

أنقرة (زمان التركية) – يواصل المعلقون الإعلاميون المقربون للأحزاب السياسية التي ستنبع من داخل حزب العدالة والتنمية الحاكم والمنتظر تشكلها على الساحة السياسية قريبا في تركيا انتقاداتهم لحزب العدالة والتنمية والرئيس التركي، رجب طيب أردوغان.
وفي تعليقه على تصريحات أردوغان التي أدلى بها مؤخرا ووصف خلالها علي باباجان وأحمد داود أوغلو ب”الشوال الفارغ” أفاد أحمد رؤوف أكاي، الكاتب في بوابة enpolitik.com الإخبارية المعروفة بقربها لداود أوغلو، أنه لم يتبق أي داعم للنظام الرئاسي الحزبي من قيادات الحزب الحاكم باستثناء المنتفعين منه.
وأكد أكاي أن باباجان وداود أوغلو سيحققان نجاحا قائلا: “لن تنجح أي حركة لم تلق دعما مجتمعيا. باباجان وداود أوغلو سياسيان ناجحان ومخضرمان، وأظهرا في كل مناسبة اختلافهما عن الآخرين بأسلوبهما وطريقة تعاملهما. على سبيل المثال لم يتلفظ أي منهما بعبارات قد تجرح وتهين أيا من فصائل المجتمع، ولم يحولوا المنصات إلى ساحات مصارعة. على الأقل أثبتوا اختلافهما وتميزهما عن الكثيرين بالذوق والأدب، كما أن داود أوغلو يتمتع بمعرفة وخبرة واسعة وحضور قوي. لذا احتشاد البعض حولهم يعنى أنهم ليسوا مجرد “شوال فارغ” وأنهم يتمتعون بحضور مجتمعي”.
” من يعرفون أردوغان جيدا ينفصلون عنه”
وأضاف أكاي أن مساعي إنشاء حزب سياسي جديد نابعة من الفشل والاحتقان السياسي، مشيرا إلى أن باباجان وداود أوغلو كانا ضمن أقرب الناس لأردوغان حتى وقت قريب ولعل هذه النقطة هي ما أكسبت هذا الانفصال أهمية.
هذا وذكر أكاي أن من يعرفون أردوغان جيدا ينفصلون عنه وأن من يهللون ويصفقون له هم من لا يعرفونه جيدا، مفيدا أن القائد الذي بدأ يخسر المقربين له سيخسر أيضا غير المقربين بشكل أسرع نظرا لأن المقربين يرون الحقيقة بينما غير المقربين يرون ما يحلمون به، على حد تعبيره.

 

kanun

مقالات ذات صله