15 نوفمبر 2019

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

إغلاق جامعة تركية في إسطنبول بسبب الزلزال

إغلاق جامعة تركية في إسطنبول بسبب الزلزال
gazeteciler

إسطنبول (زمان التركية)ــ انضمت جامعة “ناميك كمال” للعلوم التقنية والمهنية بمدينة إسطنبول، لقائمة المباني المتضررة من الزلزال الذي ضرب المدينة الأسبوع الماضي، وأعلنت السلطات اليوم إخلاء مبنى الجامعة.

وأسفر الزلزال الذي كانت قوته 5.8 على مقياس رختر في أضرار كبيرة وتصدعات بأعمدة الجامعة الواقعة في في منطقة سيلفري غرب إسطنبول مما شكل خطرًا على الطلبة والأساتذة.

وأصدرت الحكومة قرارا بإغلاق جامعة “ناميك كمال” ووقف العملية الأمنية لحين تدارك الأمر.

والأسبوع الماضي أوضح مستشار رئيس الجمهورية فؤاد أوكتاي، خلال مؤتمر صحفي، أن عدد المباني المتضررة من الزلزال بلغ 473 مبنى، مشيرًا إلى حدوث 188 تابعا للزلزال بقوة 4.1 درجة منذ وقوع الزلزال الأول الأكبر.

وقال أوكتاي: “جميع مؤسساتنا تواصل عملها حتى الآن. وبالتحديد يواصل 556 من عاملينا أعمالهم الخاصة بتوفير الاحتياجات من المواد الغذائية والمعدات والأدوات والمساكن”.

وأشار إلى أن البلاغات الخاصة بتضرر المباني التي وصلت هيئة الكوارث بلغت 473 بلاغًا.

وأدت تبعات زلزال إسطنبول لحدوث تصدعات كبيرة وخطيرة في حصن الأبراج السبعة “يدي كولا” على الشريط الساحلي الممتد من منطقة زيتين بورنو الى منطقة باكر كوي​، السياحة في اسطنبول. وتعرض أحد الأبراج للانهيار نتيجة انقسامه من المنتصف.

وقال مدير معهد “قنديلي” لدراسات الزلازل البروفيسور خلوق أوزانير، إن التأثير الأكبر كان في الأحياء الواقعة شرق مدينة إسطنبول، قائلًا: “المكان الذي وقع الزلزالان فيه بقوة 5.7 و4.7 ريختر، كان في شمال الصدع الرئيسي المسبب للزلازل، وقد تحرك وانتقل الصدع الذي تسبب في وقوع هذا الزلزال نحو خليج إزميت المطلّ على بحر مرمرة”.

kanun

مقالات ذات صله