17 نوفمبر 2019

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

سيناتور أمريكي: شراكة أردوغان وبوتين خطرة وطرد الأكراد يزيد من دناءة خيانتنا

سيناتور أمريكي: شراكة أردوغان وبوتين خطرة وطرد الأكراد يزيد من دناءة خيانتنا
gazeteciler

أنقرة (زمان التركية) – أعرب السيناتور الديمقراطي الأمريكي، ريتشارد بلومنتال، عن تخوفه من الاتفاق الذي تم التوصل إليه في سوتش أمس الثلاثاء بين روسيا وتركيا، واصفا اتفاق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وونظيره الروسي فلاديمر بوتين بشأن سوريا بـ”الشراكة الخطيرة”.

وتسبب الاتفاق، الذي أبرمه أردوغان وبوتين يوم أمس عقب لقاء استمر لساعات بمدينة سوتشي الروسية، في إزعاج بعض الأوساط الأمريكية، فعبر حسابه بموقع تويتر نشر بلومنتال تغريدة جاء فيها أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، سحب قيادة الولايات المتحدة ومسؤوليتها بالمنطقة، وأن بوتين بادر باتخاذ خطوات لسد هذا الفراغ، مفيدا أن شراكة بوتين وأردوغان الخطيرة وطرد الأكراد يزيد من دناءة خيانتنهم ويجعلها أكثر إثارة للمخاوف.

هذا وأضاف بلومنتال رابطا لخبر بعنوان “روسيا وتركيا تتوصلان إلى اتفاق لطرد الأكراد من منطقة شرق شمال سوريا” مع تغريدته.

وكشفت اليوم وزارة الدفاع الروسية عن أن الاتفاق الروسي – التركي المعلن أمس في سوتشي يشمل إنتشار نقاط مراقبة سورية على الحدود بين البلدين.

وفتح الاتفاق بين الرئيسين فلاديمير بوتين ورجب أردوغان، الباب أمام دخول قوات النظام السوري إلى شرق وشمال سوريا لأول مرة منذ سنوات، مع إجبار الأكراد على الانسحاب.

ونص الاتفاق المبرم أمس على دخول الشرطة العسكرية الروسية وقوات حرس الحدود السورية إلى الطرف السوري من الحدود التركية السورية الواقعة خارج مجال عملية نبع السلام، من أجل ضمان خروج عناصر وحدات حماية الشعب الكردي (YPG) وأسلحتهم إلى خارج منطقة الـ30 كيلو مترًا. وسيتم إتمام هذا الإجراء خلال مهلة 150 ساعة.
وبدء دوريات روسية تركية في شرق وغرب حدود منطقة عملية نبع السلام الموجودة، باستثناء بلدة القامشلي الواقعة على عمق 10 كيلو مترًا، مع إخراج كافة عناصر وحدات حماية الشعب الكردي (YPG) مع أسلحتهم من منبج وتل رفعت.

kanun

مقالات ذات صله