11 أغسطس 2020

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

صحفي: الرئاسة تمنع الصحفيين سؤال أردوغان حول هذه القضية..

صحفي: الرئاسة تمنع الصحفيين سؤال أردوغان حول هذه القضية..
zaman

أنقرة (زمان التركية) – كشف الصحفي التركي نجاتي دوغرو، عن صدور تعليمات للصحفيين بعدم الحديث أمام الرئيس رجب أردوغان حول قضية تسهيل الهلال الأحمر وصول تبرع مالي إلى وقف مقرب من حزب العدالة والتنمية الحاكم.

نجاتي دوغرو قال في مقال بصحيفة (سوزجو) إن موظفًا بالرئاسة التركية أصدر تعليمات إلى الصحفيين بعدم طرح أسئلة بشأن قضية الهلال الأحمر التركي التي تصدرت الرأي العام في تركيا على خلفية تحويله تبرعات شركة باشكنت للغاز إلى وقف الأنصار.

وذكر دوغرو في مقاله أنه في اليوم نفسه الذي أثيرت فيه قضية الهلال الأحمر التركي كان هناك فعالية سياسية يجتمع خلالها أردوغان مع الصحفيين، وأضاف قائلا: “كان الشارع التركي يتحدث عن تحول الهلال الأحمر لوسيلة لمساعدة الشركات على التهرب من الضرائب من خلال إرسال ملايين الدولارات إلى وقف في أمريكا يحمل اسم TÜRKEN. وحينها أعطى مسؤول في الرئاسة تعليمات إلى الصحفيين بعدم طرح أسئلة على الرئيس حول الهلال الأحمر. وانصاع الصحفيون للتعليمات ولم يسألوا عن الأموال التي توسط الهلال الأحمر في نقلها إلى وقف في الولايات المتحدة يديره أبناء أردوغان.”

يأتي ذلك في الوقت الذي قال الهلال الأحمر إنه يحتاج إلي تبرعات لتدبير مساعدات لضحايا زلزال ألازيغ الذي وقع الشهر الماضي، مما دفع الأترام للتساؤل حول مصير الرسوم المحصلة طيلة السنوات الماضية لمواجهة مخاطر الزلزال، وعلى خلفية ذلك صدرت مطالبات عديدة باستقالة مجلس إدارة الهلال الأحمر واعتقال رئيسه.

ماذا حدث؟

كان الصحفي، جلال أران شاليك، كشف عن تحويل شركة باشكنت للغاز، التي تم إنشائها في أنقرة كشركة تابعة للبلدية من ثم تم خصخصتها، تبرعات بقيمة 8 ملايين دولار إلى الهلال الأحمر في عام 2017 وتضمن التبرع هذا شرطا غريبا.

وأوضح أن شركة باشكنت اشترطت أن يستفيد الهلال الأحمر من 75 ألف دولار فقط وأن يتم إرسال المبلغ المتبقي وقيمته 7 ملايين و925 ألف دولار إلى وقف أنصار لإنشاء سكن طلابي فاخر في مدينة نيويورك.

ومن أجل الاستفادة من الإعفاء الضريبي بقيمة توازي ما تم التبرع به، لم تقدم الشركة التبرع مباشرة إلى وقف أنصار، ولكن تم التبرع إلى الهلال الأحمر ثم تم تحويل المبلغ المتفق عليه إلى الوقف، الأمر الذي اعتبره الرأي العام تهربا ضريبيا.

وبجانب اعتراف الهلال الاحمر، أقر وقف “الأنصار” الذي يشرف عليه بلال نجل الرئيس التركي رجب أردوغان، بالحصول على تبرع من الهلال الأحمر التركي، بحوالي 8 ملايين دولار أمريكي.

الوقف نشر بيانًا، بتوقيع مديره العام حسين قدر، أوضح فيه أن التبرع الوارد من هيئة الهلال الأحمر التركي، كان من أجل تحويله لصالح وقف “TÜRKEN” الذي أسسه وقف الأنصار في الولايات المتحدة الأمريكية وتشرف عليه ابنة الرئيس أردوغان.

المدير العام لوقف الأنصار حسين قدر لفت إلى أن وقف “TÜRKEN” الذي تم تأسيسه في عام 2014، بالتعاون بين وقف الأنصار ووقف خدمة الشباب والتعليم ” TÜRGEV” -الذي تديره إسراء نجلة الرئيس التركي- قام بشراء قطعة أرض في منطقة مانهاتن بولاية نيويورك، بأموال التبرع من أجل إنشاء سكن طلابي مكون من 21 طابقًا.

وأوضح أن الغرض من تأسيس هذا السكن الطلابي هو إبعاد الشباب الأتراك الذاهبين لأغراض تعليمية وبحثية في الولايات المتحدة الأمريكية عن حركة الخدمة.

أضاف: “إن وقفنا يرى أن تقديم الإسهامات في كافة المجالات من أجل مكافحة حركة الخدمة، هي مسؤولية المجتمع المدني. ونسعى بكل عزم من أجل عدم تواصل الحركة مع أبناء الأمة” في إشارة إلى منافسة حركة الخدمات في الخدمات التي تميزت بها من حيث توفير السكن الطلابي المجاني لطلاب العلم في الخارج والداخل.

 

Attakallum2

مقالات ذات صله

Nile Center