11 يوليو 2020

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

مسيرة في أرمينيا لشكر سوريا على اعترافها بـ “الإبادة الجماعية” في تركيا

مسيرة في أرمينيا لشكر سوريا على اعترافها بـ “الإبادة الجماعية” في تركيا
zaman

يريفان (زمان التركية)ــ شهدت شوارع العاصمة الأرمينية يريفان “مسيرة شكر” لسوريا بعد تبني مجلس الشعب بالإجماع قراراً يدين ويقر “جريمة الإبادة الجماعية” المزعوم وقوعها بحق الأرمن في نهاية عهد الدولة العثمانية.

ونظمت أحزاب أرمينية وبمشاركة شعبية سوم السبت، مسيرة شارك فيها أيضا أبناء الجالية الأرمنية السورية المقيمين في أرمينيا من أمام دار الأوبرا في العاصمة يريفان وصولاً إلى مقر السفارة السورية ورفع المشاركون بالمسيرة الأعلام السورية والأرمينية وصور الرئيس بشار الأسد. وفق وكالة الأنباء السورية.

وكان مجلس الشعب السوري تبنى في 13 فبراير/ شباط الجاري بالإجماع قراراً “يدين ويقر جريمة الإبادة الجماعية المرتكبة بحق الأرمن على يد الدولة العثمانية بداية القرن العشرين”.

وقال أبناء الجالية الأرمنية السورية المقيمين في أرمينيا في بيان إن “قرار مجلس الشعب بإدانة الإبادة الجماعية للأرمن على يد الدولة العثمانية يدعم حقوق الشعب الأرمني ويسهم في زجر الظالم عن مواصلة ارتكابه الجرائم بحق الشعوب”.
إبادة الأرمن

واكتسبت مؤخرا قضية “إبادة الأرمن” المزعوم وقوعها في أواخر العهد العثماني زخمًا قويًا.

وكانت فرنسا قررت هذا العام إحياء ذكرى”الإبادة الأرمنية” في البلاد، وأعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أن بلاده قررت اعتبار يوم 24 أبريل/ نيسان “يوما وطنيا لإحياء ذكرى الإبادة الأرمنية”.

ويسعى الأرمن للحصول على اعتراف دولي بتعرضهم لمجازر بين 1915 و1917 على يد العثمانيين تشكل إبادة اسفرت عن مقتل نحو 1,5 مليون أرمني.

لكن تركيا تنفي أن يكون ما تعرض له الأرمن من مجازر واعتقال وترحيل في تلك الحقبة يرقى إلى مصاف جريمة الإبادة.

واعترف عدد كبير من دول العالم بهذه الأحداث بوصفها حقيقة تاريخية، ومنها دولة أوروغواي، التي أعلنت اعترافها عام 1965، وتلتها فرنسا وإيطاليا وهولندا وبلجيكا وبولندا وليتوانيا وسلوفاكيا والسويد وسويسرا واليونان وقبرص ولبنان وكندا وفنزويلا والأرجنتين والبرازيل وتشيلى وبوليفيا والفاتيكان والجمهورية التشيكية والنمسا ولوكسمبورغ. واعترف بذلك البرلمان الأوروبي ومجلس الكنائس العالمي.

ووافق أواخر العام الماضي مجلس الشيوخ الأمريكي على الاعتراف بإبادة الأتراك للأرمن خلال الحرب العالمية الأولى، بإجماع الأصوات، بعد موافقة مجلس النواب، وسط ترقب لموقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وفي أوقات سابقة، واعترفت وأدانت 44 ولاية أمريكية من أصل 50 ولاية من الولايات المتحدة، بالإبادة الجماعية للأرمن وأعلنت يوم 24 أبريل/ نيسان، ذكرى لإحياء ضحايا الإبادة الجماعية للشعب الأرمني.

Attakallum2

مقالات ذات صله

Nile Center