4 يوليو 2020

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

هل سيدمر بوتين أردوغان في سوريا؟

هل سيدمر بوتين أردوغان في سوريا؟
zaman

برلين (زمان التركية)ــ قال حساب “نبض تركيا” الذي ينشر على موقع تويتر تحليلات سياسية تخص الشأن التركي، إنه من غير المنتظر أن يتواجه الجيشان التركي والروسي في إدلب السورية، في إشارة إلى استبعاد وقوع صدام مباشر بين القوات التركية والسورية التي تقف من خلفها روسيا.

وكان الرئيس التركي رجب أردوغان هدد برد عسكري في إدلب إذا لم ينسحب الجيش السوري إلى حدود اتفاق سوتشي، لكن غياب دعم أمريكا العسكري وحلف الناتو يجعل من تركيا في مواجهة مباشرة مع القوات الروسية، وهو ما لا تريده تركيا، ولا تسعى إليه روسيا.

وقال حساب نبض تركيا في سلسلة تضم 10 تغريدات على تويتر، مشيرا إلى وجود صراع داخلي في تركيا ظهرت آثاره في إدلب:

يظن البعض أن بوتين سيدمر أردوغان في سوريا وسيسكت الغرب!

الحقيقة أن القوى الكبرى تبني إستراتيجياتها وفقا لمصالحها على المدى المتوسط والبعيد، مصلحة روسيا ليست الحرب على تركيا من أجل سوريا، مصلحة الغرب (أمريكا/أوروبا) ليست ترك تركيا لتبتلعها روسيا. لا تنتظروا حربا شاملة!

السبب الحقيقي لأزمة إدلب هو الصراع الداخلي في تركيا بين أردوغان والأوراسيين الموالين لـ روسيا/الدولة العميقة/أرجنكون.

الأوراسيون سمحوا لأردوغان بالتحكم في الدولة مقابل قيامه بتصفية حركة كولن وخططوا في النهاية للتخلص منه أيضًا إلا أنه لم يترك الدولة لهم بل أسس دولته العميقة.

تحرك الأوراسيون، الذين هم امتداد روسيا داخل تركيا، ضد أردوغان قبل سيطرته الكاملة على الدولة وفقدان نفوذهم بالكلية فبدأوا يتهمونه بـ”الذراع السياسية لحركة كولن” لحشره في زاوية ضيقة.

في حين أن أردوغان حاول خرق الحصار الداخلي عليه من خلال الضغط على روسيا في سوريا.

 

Attakallum2

مقالات ذات صله

Nile Center