4 أغسطس 2020

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

بحث لجامعة ميتشاجن: وفيات كورونا في تركيا قد تصل إلى رقم مرعب

بحث لجامعة ميتشاجن: وفيات كورونا في تركيا قد تصل إلى رقم مرعب
zaman

واشنطن (زمان التركية) – حذر البروفيسور التركي أونور باشير Onur Başer من جامعة ميتشاجن البحثية الأمريكية من وصول عدد الحالات المصابين بفيروس كورونا (كوفيد -19) في تركيا إلى أرقام مرعبة.

البروفيسور أونور باشير أوضح أنه من المتوقع إصابة نحو 32 مليون مواطن تركي بفيروس كورونا، محذرًا من أن أعداد الوفيات قد تتراوح بين 150-600 ألف حالة.

وأكد باشير أنه في حالة نقص أجهزة التنفس الاصطناعي في المستشفيات، فإن معدلات الوفاة ستصل إلى 90% بين المصابين، قائلًا: “لو كانت الصين قد اتخذت التدابير من اللحظات الأولى لاكتشاف الفيروس، لقلت الأعداد لديها بنحو 95%”.

وأوضح أن الأرقام الواردة تشير إلى أن المستشفيات التركية ستستقبل نحو 1.6 مليون مصاب، أي أنها ستحتاج إلى 640 ألف غرفة رعاية مركزة على الأقل، مشيرًا إلى أن أعداد غرف الرعاية المركزة الحالية نحو 40 ألفًا فقط.

ومساء أمس الإثنين تم اكتشاف 293 إصابة جديدة بفيروس كورونا في تركيا ليرفع العدد في عموم البلاد إلى 1529، فيما توفي 7 مصابين ليبلغ إجمالى عدد الوفيات بالفيروس 37 حالة.

وكان عضو المجلس العلمي الخاص بمكافحة كورونا، ألباي أزاب، أشار إلى توقعات بارتفاع معدلات الإصابة في تركيا إلى 5 آلاف حالة خلال أربعة أسابيع.

ألباي أزاب قال: “نتوقع أن ترتفع معدلات الإصابة إلى نحو 5 آلاف حالة في غضون 3-4 أسابيع، لكن هذه النسبة الحساسة قد تبلغ 30 ألف حالة. لذا على المواطنين اتخاذ الإجراءات اللازمة والانصياع للتحذيرات. حينها فقط قد نتمكن من حصر الإصابات بين 3-4 آلاف حالة”.

وواصل أزاب الحديث عن الإجراءات المقترح اتخاذها، قائلا: “نبحث أدق التفاصيل لكل الخيارات، ولكن عند اتخاذ أى إجراء فهناك تداعيات وفوائد لهذا الإجراء المتخذ. وهناك أيضا عدة نتائج سلبية سيسفر عنها، وبالتالي لا بد من بحث هذه الخيارات جيدا. حاليا لا نفكر في أمر كحظر التجوال، نظرا لأننا لم نبلغ هذه المرحلة بعدُ، ولسنا بحاجة لوضع مشابه لما يحدث في إيطاليا، لكننا نواصل تذكير المواطنين بمسألة الحفاظ على عدم الاختلاط.”

وصدرت تحذيرات من انهيار المنظومة الصحية في تركيا عقب انتشار فيروس كورونا.

النائبة البرلمانية عن حزب الشعب الجمهوري المعارض في تركيا، غامزة تاشيار Gamze Taşçıer، حذرت في تقرير مقدم للبرلمان إلى نقص عدد الأطباء في تركيا، مشددا على ضرورة الإسراع في اتخاذ كل التدابير لمنع انهيار المنظومة الصحية مع التزايد المفاجئ في عدد المرضى.

هذا وأشارت البرلمانية تاشيار إلى وقوع تركيا في موضع حرج مقارنة بالدول الأخرى فيما يتعلق بعدد الأطباء وعدد أسرة المرضى، مشرة في التقرير إلى أن عدد الأطباء في تركيا لكل ألف شخص يبلغ 1.9 أطباء، كما أن عدد الأسرة يبلغ 2.8 سرير لكل ألف شخص.

وتقول معلومات إن الأعداد الحقيقة لضحايا فيروس كورونا في تركيا أكبر بكثير من المعلن رسميًا.

وكانت وزارة الداخلية التركية أصدرت الأسبوع الماضي قرارا بفرض حظر تجوال على كبار السن ممن يبلغون من العمر 65 عاما فيما فوق ويعانون من أمراض مزمنة، مع تسجيل جميع حالات الوفاة لكبار في السن.

Attakallum2

مقالات ذات صله

Nile Center