6 أبريل 2020

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

تركيا تتخذ إجراءًا بشأن الكمامات الطبية والكولونيا

تركيا تتخذ إجراءًا بشأن الكمامات الطبية والكولونيا
nesemet

أنقرة (زمان التركية) ـــ اتخذت السلطات التركية اليوم الأربعاء، قرارًا بإلغاء الضريبة الجمركية المضافة على “الكمامت الطبية” المستوردة وخفضت ضريبة استيراد “الكولونيا” بعدما زاد الطلب علي منتجات الوقاية والتعقيم مع تفشي فيروس كورونا.

وزيرة التجارة روحصار بيكجان ذكرت اليوم أنه “ألغيت الرسوم الجمركية الإضافية المفروضة على الكمامات الطبية” والتي تساوي 20 بالمئة.

الوزيرة أوضحت أن القرار أصبح ساري المفعول مع نشره بالجريدة الرسمية صباح اليوم.

أضافت روحصار بيكجان أنه تم إعفاء الكمامات الطبية من الضرائب فيما تم تعديل الضريبة الجمركية لأجهزة التنفس والكولونيا والمطهرات والكحول الإيثيلي، لتصبح ما بين 13 و10بالمئة.

ومع تزايد الطلب على الكولونيا في تركيا في ظل انتشار فيروس كورونا، نفذت جميع منتجاتها من الأسواق، وقالت الشركات أنها تلقت في الأيام الأخيرة طلبيات كبيرة لتوفير المنتج للأسواق.

وحتى مساء الثلاثاء، بلغ إجمالي عدد المصابين بفيروس كورونا في تركيا 1872 حالة مؤكدة، بالإضافة إلى 44 حالة وفاة.

كما يعاني القطاع الطبي في تركيا من نقص في الكمامات الطبية، بعد تهافت المواطنين على شرائها للحماية من فيروس كورونا.

وعلى إثر ذلك هدد وزير داخلية تركيا، سليمان صويلو، الشركات التي تقوم بتخزين الكمامات الطبية، بمصادرتها، في حالة عدم التوقف عن تعطيش السوق والمتاجرة في السوق السوداء.

وزير الداخلية سليمان صويلو، أوضح أن أجهزة الدولة حددت الشركات توريد الكمامات الطبية التي تقوم بتخزينها للتلاعب بأسعرها استغلالًا للأزمة، قائلًا: “إذا لم تقم الشركات التي تخزن الكمامات بتفريغ مخازنها خلال 12 ساعة سنشن حملة ضدها”.

وقال صويلو: “إن بعض منتجي الكمامات الطبية يخزنونها ولا يبيعونها إلى الوزارة (وزارة الصحة). قمنا بحملات متزامنة في الساعة 08:00 صباح اليوم (الأحد)، وحذرناهم من أجل توفير ما تم التعاقد عليه مع الوزارة. لديهم مهلة حتى الغد (الإثنين)، وإلا فإننا لن نتهاون في مصادرة مصانعم وشركاتهم”.

وتسبب التهافت على شراء الكمامات الطبية في حدوث أزمة في مختلف أنحاء العالم، في ظل تأكيد المنظمات الصحية العالمية عدم جدواها في منع الإصابة، بينما تكون مفيدة عند ارتدائها من قبل المصابين لمنع وصول العدوى للأصحاء.

مقالات ذات صله