12 أغسطس 2020

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

المرأة الحديدة تتوقع انتخابات مبكرة في تركيا بهذا الموعد..

المرأة الحديدة تتوقع انتخابات مبكرة في تركيا بهذا الموعد..
zaman

أنقرة (زمان التركية) – قالت رئيسة حزب الخير القومي، ميرال أكشنار، إنه قد إنها تتوقع عقد انتخابات مبكرة مؤكدة أن القرار في يد الرئيس رجب أردوغان.

تصريحات ميرال أكشنار الملقبة بالمرأة الحديدة، جاءت خلال حوار صحافي مع قناة “Sözcü TV”، حيث قالت: “أنا واثقة تمامًا من أن خيار الانتخابات المبكرة موجود على الطاولة أمام أردوغان. ولكن لا أعرف ما إذا كان سيتخذ هذه الخطوة أو لا أو متى على وجه التحديد. القرار يرجع للسيد أردوغان نفسه. وأثق أيضًا أن الانتخابات ستكون إما في أكتوبر/ تشرين الأول أو نوفمبر/ تشرين الثاني، ولكن لا أعرف كيف سيكون قراره”.

وأضافت قائلة: “لا أعرف ما إذا كان أردوغان يتابع ما يدور من حوله أو لا، ولكن المؤكد أنه لا يعرف أي شيء عما يدور في الشارع التركي. أردوغان أرغم على التحالف مع حزب الحركة القومية وزعيمه السيد بهجلي يشارك فيه من أجل الحصول على أعلى صلاحيات دون أن يتحمل أي مسؤولية.. لكن الشعب تخلى عن النظام الذي سنّه التحالف الحاكم، حيث وصل عدد المطالبين بالعودة إلى النظام البرلماني القوي نحو 62%”.

وشددت أكشنار على أن التيارات المحافظة أيضًا تريد التقاط أنفاسها، قائلة: “إن المواطنين يريدون العدل، يريدون حلًا للبطالة. إن أفكار أحزاب السعادة والشعب الجمهورية والخير والطريق الصحيح مشتركة، ولكن حلولهم مختلفة. نحن كيان مشترك في التوجهات والأفكار”.

وأكدت على ضرورة تكوين تحالفات سياسية قوية استعدادًا للانتخابات، في دعوة منها على ما يبدو لحزبي المستقبل والديمقراطية والتقدم الحديثين للإنضمام إلى تحالف الأمة الذي يضم حزب الشعب الجمهوري وحزب الخير، قائلًة: “يجب علينا دخول الانتخابات ككيان واحد. بهذا يبدو أن أردوغان لن يفوز مرة أخرى”.

ويجهز تحالف الجمهور الحاكم في تركيا لتعديلات على قانوني الانتخابات والأحزاب السياسية بغرض إضعاف الأحزاب المعارضة.

ومنذ إعلان رئيس حزب الشعب الجمهوري كمال كليجيدار أوغلو استعداده تقديم المساعدة لحزب داود أوغلو وحزب علي باباجان، في البرلمان حال عقد انتخابات مبكرة، ومدهم بنواب برلمانيين من صفوف حزبه ليتثنى لهم تشكيل كتلة برلمانية، انزعج التحالف الحاكم المكون من حزبي العدالة والتنمية والحركة القومية، ودفع زعيم الحزب الأخير دولت بهجلي إلى طلب تعديل قانون الأحزاب بما يمنع انتقال البرلماني لحزب آخر قبل مرور عام على بدء الدورة التشريعية.

وأكد الرئيس رجب أردوغان في اجتماع اللجنة المركزية لحزب العدالة والتنمية الحاكم، مساعي تعديل قانون الأحزب، وقال تعليقا على انتقال البرلمانيين من حزب إلى آخر: “لا ننشغل بهذه الانتقالات، وإنما بالأخلاق السياسية. سنجري دراسة على قانوني الأحزاب السياسية والانتخابات، وبعد ذلك نناقش هذا”.

وأعلن رئيس حزب المستقبل، في تركيا، أحمد داود أوغلو، الذي شن في الفترة الأخيرة هجوما على سياسات حزبه القديم العدالة والتنمية، استعداد حزبه الدخول في تحالفات سياسية مع الأحزاب الأخرى، وقال: “عندما يكون الأمر متعلقا بسعادة أمتنا ومستقبل بلدنا فإننا مستعدون للتحالف مع جميع الأحزاب وليس حزب واحد فقط”.

Attakallum2

مقالات ذات صله

Nile Center