10 أغسطس 2020

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

دراسة: العدالة والتنمية فقد جزءًا من الدعم النسائي

دراسة: العدالة والتنمية فقد جزءًا من الدعم النسائي
zaman

أنقرة (زمان التركية) – كشفت نتائج دراسة حديثة عن تغيرات بنسب دعم حزب العدالة والتنمية الحاكم، بأوساط الناخبات في تركيا.
الدراسة أظهرت تغير ميول السيدات اللاتي دعمن الحزب الحاكم على مدار 18 عاما، حيث تراجعت نسبة دعم ربات المنزل والسيدات اللاتي تتراوح أعمارهن بين 50 و64 عاما بنحو 8 إلى 10 في المئة.
وأشارت الدراسة التي أجرتها مؤسسة جيزيجي (Gezici) للدراسات إلى تراجع نسبة دعم الناخبات في الفئة العمرية بين 50 و64 عاما -21.3% من الناخبين-، لحزب العدالة والتنمية إلى 45.5 في المئة بعدما كانت تبلغ 53 في المئة خلال الانتخابات التي أجريت في الفترة بين عامي 2015 و2018 بلغت نحو 53.8 في المئة.
وخلال الانتخابات الرئاسية في عام 2018 منحت 58 في المئة من ربات المنزل في الفئة العمرية بين 18 و75 عاما أصواتهن إلى مرشح حزب العدالة والتنمية، للانتخابات الرئاسية، رجب طيب أردوغان، غير أن هذه النسبة تراجعت في الوقت الراهن إلى 48 في المئة.
وأوضحت 38.6 في المئة من النساء في الفئة العمرية بين 35 و49 عاما أنهن سيصوتن لصالح حزب العدالة والتنمية، بينما تراجعت نسبة الأصوات المؤيدة للحزب في جميع الفئات العمرية بنحو 10 إلى 15 في المئة.
وذكرت الدراسة أن النتائج توضح أن حزب العدالة والتنمية بدأ يخسر ناخبيه من النساء.
وبالنظر إلى اختيارات المشاركات في الدراسة وفقا للفئة العمرية يتبين أن الفئة العمرية من 65 عاما فيما فوق هي الأكثر وفاء للحزب.
تجدر الإشارة إلى أن تركيا تضم 8 ملايين ناخب تتجاوز أعمارهم 65 عاما ويشكلون 15 في المئة من إجمالي الناخبين.
من جانبه، أفاد رئيس المؤسسة مراد جيزيجي، أن 54 في المئة من ناخبات حزب العدالة والتنمية غير راضيات عن أداء الحكومة، مشيرا إلى أن الشباب يحلمون بتركيا خالية من الاستقطاب وتنعم بالسلام المجتمعي.

Attakallum2

مقالات ذات صله

Nile Center