20 أغسطس 2018

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم
tekellum1

مشبهًا والده بالسلطان: التهموا عبد الحميد ولن نسمح بالتهام أردوغان!

مشبهًا والده بالسلطان: التهموا عبد الحميد ولن نسمح بالتهام أردوغان!
gazeteciler

أنقرة (زمان التركية) – أشار نجل الرئيس التركي بلال أردوغان إلى وجود نقاط تشابه بين فترة حكم السلطان عبد الحميد الثاني وعهد والده رجب طيب أردوغان مفيدًا أن أعداءه التهموا السلطان عبد الحميد غير أنهم لن يسمحوا بالتهام أردوغان.

وأقيم بمدينة إسطنبول حفل إحياء الذكرى المئوية لوفاة السلطان عبد الحميد الثاني في مركز يحي كمال بياتلي للعروض تحت عنوان ” فهم السلطان عبد الحميد الثاني آخر السلاطين العظماء”.

وفي كلمته خلال الحفل تطرق بلال أردوغان إلى الافتراءات المثارة بحق السلطان عبد الحميد الثاني مؤكدًا أنه فور ظهور زعيم في تركيا ومحاولته حكم البلاد بسياسة قومية مستقلة تظهر هذه الافتراءات والتظاهرات والتحركات الطلابية ومحاولات التشويه.

وأشار بلال أردوغان إلى نعت البعض السلطان عبد الحميد الثاني ب”السلطان الأحمر” و”فرعون” و”اللص”، كما أوضح أن السلطان عبد الحميد الثاني تعرض لمحاولة اغتيال وتم تحريض الطلاب في تلك المرحلة ضده.

وأضاف بلال أردوغان أن عرقلة السلطان عبد الحميد الثاني للاستعمار في تلك الأجواء يذكّر بصرخة أردوغان قائلاً “إن العالم أكبر من الدول الخمسة” مؤكدًا أن فهم واستيعاب السلطان عبد الحميد الثاني يعني فهم واستيعاب خمسة عشر عام الأخيرة في تركيا وسنوات حكم أردوغان وحزب العدالة والتنمية.

ذكر بلال أردوغان أيضًا أنه كان من الضروري رحيل السلطان عبد الحميد الثاني وابتعاده عن كرسي الخلافة لسقوط القدس وأنه كانت هناك حاجة إلى رطانة “السلطان الأحمر” كي يفقد المسلمون وحدتهم وكان يجب التهامه من قبل أبنائه ليتيسر احتلال بلاد المسلمين.

هذا وشدد بلال أردوغان على أن إقصاء السلطان عبد الحميد الثاني كان كافيًا للقضاء على النظام السلمي الذي يطلق عليه مؤرخو العصر “Pax Ottomana” ما يعني السلام العثماني مفيدًا أن أعداءه التهموا عبد الحميد الثاني غير أنهم لن يسمحوا بالتهام أردوغان.

tekellum2

مقالات ذات صله