25 يونيو 2019

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

وزير الدفاع اللبناني لنظيره التركي: “المنطقة الآمنة” بمثابة احتلال

وزير الدفاع اللبناني لنظيره التركي: “المنطقة الآمنة” بمثابة احتلال
gazeteciler

ميونخ (زمان التكية)ــ نقل وزير الدفاع اللبناني، إلياس بو صعب، تحفظ بلاده على إعلان تركيا عن “منطقة آمنة” شمالي سوريا، معتبرا أن الوجود التركي في سوريا دون موافقة دمشق، يعد “احتلالا”.

جاء ذلك خلال اجتماع بو صعب مع نظيره التركي، خلوصي آكار، على هامش مؤتمر ميونخ للأمن.

وبحسب الوكالة الوطنية للإعلام بحث الجانبان المنطقة الآمنة بين سوريا وتركيا، وأعرب بو صعب، عن تحفظه على هذا المقترح، معتبرا أن “المنطقة الآمنة لن تكون الحل المطلوب، بل ستشكل ملاذا آمنا للإرهابيين”.

يأتي ذلك، تزامنا مع كلمة رئيس النظام السوري بشار الأسد، أمام رؤساء المجالس المحلية في المحافظات السورية، والتي جدد فيها رفضه لإقامة تركيا منطقة عازلة شمال البلاد، قائلا: “كل شبر في سوريا سيتحرر وسنتعامل مع القوات الأجنبية كقوات احتلال”.

وكان وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، أكد خلال اللقمة عدم قبول بلاده مشاركة دول أخري في إدرة المنطقة الآمنة.

يذكر أن تركيا تسعى لإنشاء “منطقة آمنة” بعد انسحاب القوات الأمريكية من سوريا، وتقول إن هذه المنطقة ينبغي أن تكون خالية من وحدات حماية الشعب الكردية السورية التي تدعمها الولايات المتحدة، التي تصنفها أنقرة “جماعة إرهابية”.

وفي شان آخر، طالب وزير الدفاع اللبناني نظيره التركي، بالمساعدة والتعاون من أجل كشف مصير المطرانين المخطوفين على الحدود التركية السورية، ووعده الأخير بمتابعة الأمر عبر جهاز استخبارات بلاده وتزويد الوزير بو صعب بمجريات المتابعة.

 

kanun

مقالات ذات صله