4 يوليو 2020

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

نتائج صادمة لاستطلاع رأي حول أحقية أردوغان وجول برئاسة تركيا

نتائج صادمة لاستطلاع رأي حول أحقية أردوغان وجول برئاسة تركيا
zaman

أنقرة (زمان التركية) – تصدر “المترددون” نتائج أحدث استطلاع للرأي أجرته مؤسسة “أوبتيمار” للأبحاث حول المفاضلة بين التصويت للرئيس التركي الحالي، رجب طيب أردوغان، والرئيس التركي السابق، عبد الله جول، حال تنافسهما في الانتخابات الرئاسية.

وخلال استطلاع الرأي سُئل المشاركون عن الشخص الذي سيصوتون له في حال انعقاد انتخابات رئاسية اليوم. وتضمن استطلاع الرأي سؤالا عن الاختيار بين أردوغان وجول خلال الانتخابات الرئاسية.

وتصدرت الفئة المترددة نتائج الاستطلاع بنسبة بلغت 42.2 في المئة، تلتها الفئة الداعمة لأردوغان بنسبة بلغت 41.8 في المئة، ثم الفئة الداعمة لجول بنسبة بلغت 16 في المئة.

وحصد رئيس بلدية إسطنبول، أكرم إمام أوغلو، ورئيس بلدية أنقرة، منصور يافاش، ثاني أعلى نسبة دعم خلال استطلاع الرأي بعد أردوغان.

من جانبه أعرب الصحفي بجريدة (حرييت) عبد القدير سلفي، عن صدمته من نتائج الاستطلاع، ففي مقاله اليوم أفاد سلفي أن نتائج استطلاع الرأي جاءت صادمة بالنسبة له من حيث المفاضلة بين أردوغان وجول في الانتخابات الرئاسية.

يشار إلى أن الرئيس التركي الأسبق، عبد الله جول، كشف مؤخرًا عن دعمه العودة إلى نظام الحكم البرلماني، الخيار الذي اجتمعت عليه أغلب الأحزاب المعارضة في تركيا.

وفي حوار مع صحيفة “قرار”، أكد عبدالله جول أن النظام البرلماني هو الأمثل لتركيا، قائلا: “لم أرغب في نظام رئاسي. خياري هو دعم نظام برلماني ديمقراطي متكامل. لم يتم إهانة البرلمان التركي بقدر ما يحدث اليوم. تركيا تشعر بغيابه”.

وانتقلت تركيا إلى نظام الحكم الرئاسي عقب انتخابات يونيو/ حزيران 2018، وهو النظام الذي عزز من سلطات الرئيس رجب أردوغان وقلص من صلاحيات البرلمان بشكل كبير.

Attakallum2

مقالات ذات صله

Nile Center