21 أكتوبر 2019

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

رسالة تركي لعائلته قبل انتحاره: سامحوني سئمت البطالة!

رسالة تركي لعائلته قبل انتحاره: سامحوني سئمت البطالة!
gazeteciler

 تكيرداغ (زمان التركية) – أقدم شاب في تركيا على الانتحار بمنزله في مدينة تكيرداغ غرب تركيا، تاركا رسالة لعائلته، موضحا فيها أن “البطالة” كانت سبب اتخاذه قرار إنهاء حياته.

ومن خلال ربط الحبل الذي علقه بسقف غرفته، اختار صفوت ك. البالغ من العمر 34 عامًا، إنهاء حياته.

وترك المواطن المنتحر ورقة كتب فيها ملاحظاته الأخيرة لأفراد عائلته، قائلاً: “أنا أسامحكم، وأرجو أن تسامحوني أيضًا، أعرف أنني أحزنتكم كثيرًا، لكني سئمت من البطالة”.

وأفادت معلومات أن صفوت كان عاطلاً عن العمل منذ زمن طويل، وبادر إلى الانتحار ليلا بينما لم يكن أحد من أفراد عائلته في المنزل.

ولما وصل أفراد العائلة المنزل تعرضوا للصدمة عندما شاهدوه مشنوقًا ثم أبلغ الجيران قوات الدرك في المنطقة.

وذكر المحضر أن المدعو صفوت قد لقي مصرعه جراء الانتحار.

يذكر أن حالات الانتحار بسبب البطالة تتزايد في تركيا عقب تفاقم الأزمة الاقتصادية في البلاد، ويشير الخبراء إلى صعوبة خروج الحكومة من هذه الأزمة من دون اللجوء إلى ديون خارجية.

4 مليون عاطل عن العمل في تركيا

وكشفت آخر تقارير هيئة الإحصاء التركية أن معدلات البطالة في تركيا سجلت ارتفاعًا بنسبة 2% خلال شهر نوفمبر/ تشرين الثاني من عام 2018، لتصل إلى 12.3%، ليصل الإجمالي إلى 4 نحو 4 مليون عاطل عن العمل بزيادة 706 ألفًا.

 

kanun

مقالات ذات صله