7 ديسمبر 2019

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

الإفراج عن المصرفي التركي المعتقل في أمريكا في قضية ضراب

الإفراج عن المصرفي التركي المعتقل في أمريكا في قضية ضراب
gazeteciler

واشنطن (زمان التركية) – أفرجت السلطات الأمريكية عن نائب المدير العام بنك “هالك” التركي السابق محمد هاكان أتيلا، في القضية التي تمت محاكمته فيها بتهمة خرق العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران بالتعاون مع رجل الأعمال التركي إيراني الأصل رضا ضراب.

في تطور مفاجئ في قضية خرق العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران، المتورط فيها عدد من السياسيين الأتراك، بالتعاون مع رجل الأعمال الإيراني رضا ضراب، الذي تحول إلى “شاهد ملك”، أفرجت السلطات الأمريكية عن نائب المدير العام لبنك “هالك” التركي محمد هاكان أتيلا، وتسليمه إلى إدارة الهجرة تمهيدًا لترحيله إلى تركيا.

وفي السياق ذاته أكد مسؤولون أمريكان أن أتيلا تم الأفراج عنه من سجن “FCI Schuylkill” في ولاية بنسلفانيا، مشيرة إلى أنه تم تسليمه إلى مكتب الهجرة من أجل ترحيله إلى تركيا.

يذكر أن رجل الأعمال الإيراني الأصل رضا ضراب، ألقي القبض عليه في 27 مارس/ آذار 2017 بتهمة خرق العقوبات الأمريكية على إيران.

بينما وجهت لمحمد هاكان أتيلا تهم “المؤامرة من أجل الاحتيال على وزارة الخزانة الأمريكية”، و”المؤامرة من أجل خرق قانون القوى الاقتصادية الدولية الطارئة”، و”التحايل على النظام المصرفي”، و”المؤامرة من أجل التحايل على النظام المصرفي”، و”غسيل الأموال”، و”التحايل من أجل عمل غسيل للأموال”.

وفي ملف القضية طالبت النيابة العامة بالحكم عليه بالسجن لمدة 188 شهرًا وغرامة مالية 50-500 ألف دولار أمريكي، وفي 16 مايو/ أيار 2018 أصدرت المحكمة قرارًا بسجن محمد هاكان أتيلا 32 شهرًا، مع إسقاط الفترة التي قضاها في السجن 14 شهرًا، وتوقيع غرامة مالية 500 ألف دولار أمريكي.

 

 

kanun

مقالات ذات صله